استمع
  • لبث المباشر
  • أخر نشرة أخبار
  • أخر موجز للأنباء
  • الإذاعة الموسيقية

مقالات

توقيت: 12/10/2017

سامية أحمد:"أنا حريصة على رسالة الفن رغم الصعوبات"



 
© الفنانة المغربية سامية أحمد (فيسبوك)

أخذنا الطرب إلى المغرب الأقصى من خلال صوت رقيق عذب، وإحساس رهيف صادق، ونفس مؤمنة بالجمال وبرسالة الفن الراقي الذي يسمو بالأذواق.

هي الفنانة المغربية سامية أحمد التي تقدم الموسيقى التقليدية بلمسة من الحداثة والانفتاح دون أن تُفقدها أصالتها، وهي التي يظل يرحل بها الحنين إلى الزمن الجميل فتنجذب إلى سحره وتحاول محاكاة درره الفنية، وفلسفتها في ذلك دائما هي أن "الموسيقى تهذيب للذوق والنفس والروح وأن الفنان مكلف برسالة وحمل ثقيل ومهمته أن يجعلك إنسانا أفضل" والقول لها.

مثّل لقاؤها مع عازف العود الراحل سعيد الشرايبي منعرجا في غاية الأهمية انتقل بها من مرحلة الهواية إلى الاحتراف، فاحتضن موهبتها وأطّر صوتها وأهداها أجمل ما يمكن لأب مبدع أن يهدي لابنته الروحية، وترك لها قبل مغادرته لهذا العالم عملا هو اللبنة الأولى في مشوار نتمناه لها طويلا وحافلا حمل عنوان "تحية" وكان ولا يزال تحية لروحه من فنانة وفيّة لأستاذها.

سامية أحمد هي فنانة تحترم فنها وجمهورها كما تحترم الإنسانية وتظل تشدوها وتذكّر بمبادئها، وهذا ما سيتأكد منه الجمهور أكثر مع عملها الجديد "كفانا كفى" الذي توقفنا بالحديث عند خطوطه العريضة، كما استحضرنا أهم محطات مسيرتها الفنية وفاجأناها برسائل تقدير ومحبة من المغربيين، الممثل محمد الشوبي والموسيقي رشيد زروال.