استمع
  • لبث المباشر
  • أخر نشرة أخبار
  • أخر موجز للأنباء
  • الإذاعة الموسيقية

مقالات

توقيت: 14/11/2017

باسيل في بروكسل ينجح في تعديل الموقف الأوروبي لمصلحة الموقف الرسمي اللبناني كليّاً من أزمة استقالة الحريري

بروكسل /
سليم بدوي


© جبران باسيل (أ ف ب)
في بداية جولته الأوروبية التقى وزير الخارجية جبران باسيل في مطار بروكسل بالممثلة العليا للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني وأبلغها بموقف لبنان الرسمي من الأزمة الناجمة عن استقالة سعد الحريري ووجوده في الرياض.

وقد علمت مونت كارلو الدولية أن الرسالة التي حملها باسيل إلى بروكسل والتي حذّر عبرها من انعكاس تداعيات الأزمة الراهنة على ملفّ النازحين السوريين في لبنان ومن تحوّل الأزمة إلى "مشكلة كبرى لكلّ محيط لبنان وصولاً إلى أوروبا"، رافضاً في الوقت ذاته البحث في أي شيء مرتبط بقضية استقالة الحريري قبل عودته إلى لبنان، نجحت، هذه الرسالة، في تعديل الموقف الأوروبي لتتبنّى بروكسل كلّيّاً الموقف الرسمي الذي يدافع عنه باسيل.

البيان الذي صدر عن جهاز العمل الخارجي الأوروبي على أثر لقاء موغيريني ـ باسيل ركّز فقط على توافق "الجانبين الأوروبي واللبناني على رفض أي تدخل خارجي في لبنان وعلى وجوب عدم السماح للتفاعلات والتوترات الإقليمية الإساءة إلى البرنامج الوطني اللبناني، الذي كانت تنفذه الحكومة برئاسة الحريري، والذي عليه أن يبقى مُركّزاً على العمل من اجل لبنان واللبنانيين". ولم يُذكّر البيان الأوروبي بالموقف الآخر الذي عبّرت عنه موغيريني مساء الإثنين على أثر اجتماع وزراء الخارجية الأوروبيين والذي دعت فيه أيضاً الأطراف السياسية اللبنانية (في إشارة ضمنية إلى حزب الله) إلى عدم استقدام النزاعات الإقليمية إلى الداخل اللبناني.

يقول البيان الأوروبي أيضاً إن موغيريني وافقت على استمرار التواصل مع الوزير باسيل لمتابعة الوضع في لبنان كاشفاً عن أن الاتصالات سوف تتواصل مع رئيس الوزراء الحريري كذلك (دون اعتباره مستقيلاً) عبر القنوات الدبلوماسية التابعة للاتحاد الأوروبي. وفي ختام البيان أعربت الممثلة العليا عن أملها في أن يعود الحريري وعائلته إلى لبنان في الأيّام المقبلة.